facebook-almustakbal
Logo Al-Mustakbal
Festival du Monde Arabe
 Founoun
 Jean Coutu

إشتراك في الموقع



كندا وكيبيك يكرمان الساهر في مونتريال

صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك
Share

kazem1تكـــــــريم "فنــــــون"


بحضور وزيرة الهجرة الكيبيكية السيدة "ديان دو كورسي" والنائب الفدرالي لدائرة أهانتسيك السيدة ماريا موراني، كرمت مؤسسة "فنون" قيصر الأغنية العربية الفنان كاظم الساهر في مونتريال، في أولى محطاته مع بداية جولته الفنية في أميركا الشمالية .

والتقى الفنان الكبير بمحبيه في حفل كوكتيل تكريمي خاص أقيم يوم الخميس 16 أيار 2013 في مطعم "سينزالا"، الذي ضم الى جانب الوزيرة  دو كورسي والنائب الفدرالي السيدة ماريا موراني  حشد كبير من الرسميين والفعاليات الكندية والعربية بالإضافة الى أعضاء السلك الديبلوماسي العربي في كندا ومونتريال ورجال أعمال وفنانين عرب مقيمين في كندا. مع بداية الحفل، قدمت الوزيرة " دو كورسي"، للفنان الساهر بإسم حكومة كيبيك هدية رمزية وهي عبارة عن مجموعة البومات غنائية لفنانين كيبيكيين وألقت كلمة أشادت فيها بالمستوى الفني الراقي والمميز للفنان الساهر ، كما وتوجهت  النائب الفدرالي السيدة ماريا موراني بدورها بكلمة تحدثت فيها عن انجازات الفنان الكبير من الناحية الفنية والانسانية وبخاصة الاهتمام بنشر رسالة السلام بين أطفال العالم، بعد ذلك قدمت النائب الفدرالي السيدة ماريا موراني للفنان الكبير شهادة تقدير باسم مجلس العموم الكندي ولوحة فنية تمثل المكتبة الوطنية في البرلمان الكندي في اوتاوا. بدوره رد الفنان كاظم الساهر التحية بكلمة شكر وامتنان لهذه الرعاية وركز في كلمته على الدور الإنساني للفنان، داعيا الى احتضان الأطفال المعذبين في العالم والسعي الى إبعادهم عن العنف والجوع والمعاناة وبالأخص أطفال العراق المشردين والأيتام. كما عبر الساهر عن الألم الذي تتسبب به الصورة التي يعكسها الاعلام عن وطنه نابذا الصراعات الطائفية والمذهبية في العراق.

kazem2

الساهر وحرب: شهادات تقدير باسم رئيس وزراء كندا

من جهة أخرى، تلقى كل من الفنان الساهر والسيد يوسف حرب، مدير عام شركة "ستارز أون تور" (الشركة المنتجة للجولة الفنية في كندا وأميركا) شهادتي شكر وتقدير بإسم رئيس وزراء كندا السيد "ستيفان هاربر" قدمتها لهما السيدة "باربارا بيزاني" ممثلة وزير الهجرة الكندي السيد "جايسون كيني"، الذي وقع شهادات التقدير، وأشادت بيزاني في كلمتها بالفنان الساهر مقدمة له الشهادة "تقديرا لعطاءاته الفنية وموسيقاه العالمية" وكذلك بالسيد حرب لإستضافته كبار الفنانين العرب في كندا وأميركا على مدى أكثر من 20 عاما.

وتوالت من بعدها الهدايا و الكلمات، فقدمته عرّيفة الحفل الزميلة الصحافية والشاعرة بارعة الأحمر على أنه "مبدع من وطني، من الوطن العربي لا يشبه الا نفسه يعانق احلامنا ويحرسها، عاشق يغازل الشعر شغفا فيحيله لحنا... أنكرمك اليوم أم نكرم انفسنا بك؟ ... "
 
كذلك قدم قنصل العراق العام في مونتريال السيد جاسم نعمة المصاول لوحة تشكيلية للفنان الساهر وقدمت النجمة المغربية ليلى غوشي "مدلي" سريع من أغاني الساهر بصوتها الدافىء رافقها على البيانو العازف الفنان غسان الزين مكرمين الضيف الكبير على طريقتهم.

في الختام قدمت "فنون" للفنان الساهر، ممثلة بمديرها العام السيد مارون شمعون، لوحة فنية تحمل اسم "عودة الروح" وشكر السيد شمعون الفنان الكبير بقوله إن "..كاظم هو روح التجديد في الأغنية العراقية خاصة والعربية بشكل عام، لذا اختارت "فنون" لوحة "عودة الروح"، لفنانة العراق وابنة الرافدين الفنانة التشكيلية أمل الركابي، هدية رمزية تبقي للذاكرة بأن قيصر الأغنية العربية قد أعاد الروح للطيور المهاجرة التي استوطنت مونتريال ...".

kazem3

مونتريال غنت للساهر: "كلك على بعضك حلو"

سلطن الجمهور وسلطن معه القيصر فلم تكفهم ساعتين من الغناء المتواصل فتابع بكرم وشهية مفتوحة، غنى أجمل أغانيه واعدا بمرة قادمة ومبشرا بأغنية جديدة غنى مطلعا منها، أمسك كاظم الساهر بجمهوره الذي تشبث به ليبقى فوق المسرح. توافد الجمهور من كل أنحاء كندا وحتى الولايات المتحدة الأميركية للقاء الساهر في حفله على مسرح "سانت ديني" في مونتريال الذي نظمته "فنون" في إطار جولته الأميركية التي أعدتها شركة "ستارز أون تور". سيبقى يوم السابع عشر من آيار حاضرا في ذاكرة عرب مونتريال في لقاء نادر لهم بقيصر الأغنية العربية.

قدم الحفل كل من الزميلات بارعة الأحمر ورندا رمّال ليطل كاظم الساهر على المسرح مباشرة في إصرار منه على عدم جعل جمهوره ينتظر. على ما يبدو كان الساهر مصرا على تأكيد احترامه للجمهور ففي اليوم السابق للحفل وصل في الموعد المحدد حيث أقامت له "فنون" حفلا تكريميا.

Share